Friday, September 28, 2007

رجعنا للنكد

عدة أخبار متتالية اخذتني من إجازتي الرمضانية

و ارتأيت ان اشارككم فيهم ... اولا المدونة في حالة حداد رسمي تضامنا مع نوارة و صاحبة مدونة كلام

و هو الحداد الذي ادعوكم جميعا للمشاركة فيه حزنا على وضع الصحافة والجمعيات المدنية الحالي


============

بالأمس الخميس, عقدت كفاية مظاهرة حاولت ان تجعلها حاشدة

خصوصا مع تضامن العديد من الجمعيات الأهلية والمدنية

أبناء مصر
غطت المظاهرة بشكل جيد , و كل أعضاءها ( من الرجال) تقريبا كانوا هناك

هتلاقوا التغطية هناك في الموقع

المظاهرة لم تحصد نجاحا حقيقيا لا لكفاية ولا لأي جهة سياسية

المكسب الوحيد ان محدش اتضرب بجد ولا اتحبس بجد

الضرب كان بس للتهويش, وما كانش فيه اوامر بالقبض على حد

فالناس روحت مبسوطة, وقالوا الحمد لله...احنا كمان في البيوت قلنا الحمد لله

ماهو اصلة مش حلو نلف ورا المقبوض عليهم في الأقسام في رمضان

==================

من الأخبار الحزينة والمحبطة الي حصلت اخيرا

هو خبر الحالة الصحية لأكبر معتقل سياسي سنا في مصر

أبو الفتوح شوشة, رجل في السادسة والثمانين...ايوة الرقم سليم

86 سنة, و برغم سنة المتقدمة و حالتة الصحية المتأخرة

فهو مازال معتقلا, ولا يوجد نية للإفراج عنه

طب معتقلينة ليه...؟؟؟ الله و أمن الدولة اعلم

طيب ايه الخطر الي ممكن يسببة رجل في هذا العمر؟؟

لا أجد إجابة منطقية واحدة ترضيني

الخبر نقلا عن مدونة صاحب البوابة

إن كانوا سيضيعون سنوات الشباب, فليرحموا سنوات الشيخوخة

من هم في هذه السن, يحتاجون لرعاية خاصة و عناية خاصة

لا لظلمات السجن, ووحشية السجانين

انا اعلن حدادي في المدونة على كل سجين رأي شاب شعره في السجون

ولم ترحمة الدول في كبره فزادت عليه تعبا بتعب


5 comments:

مـحـمـد مـفـيـد said...

امتياز يا مها
الواحد قرف وزهق
بس مش هنسلم
أكيد الفجر أت

MariaM Bent Omran said...

الغضب الساطع أت و أنا كلي ايمان

الغضب الساطع أت سأدق على الأبواب

من كل طريق أت

بجياد الرهبة أت

و بوجه اللع الغاااانم أت أت أت


و هنفضل يا مها غضبانين و بنصرخ لغاية مترجعلنا ما هي بهية دي بتاعتنا و بعين أبوهم لأو خادوها

وحياة أمي ما هقفل بقي لو على رقبتي

حسبي الله و نعمة الوكيل فيك يا مبارك انت و الخارتيت الزبالة اللي معاك و عمالنلي فيها رجالة

دول لو نزلوا البلد من غير السبعين كلب اللي بيحرسوهم و الله كانوا اتقلبوا نسوان

حسبي الله و نعم الوكيل

حسبي الله و نعمة الوكيل

Monzer said...

والله الحداد ده فكرة مناسبة جدا عل الوضع الى احنا فيه
مش عارف الدنيا صيام
هما مابيهمدوش
على راي نوارة
مابيصوموش زينا
الناس والله ممكن تفطر عليهم
وعمالين نتحسبن عليهم كانهم يهود
ناقصالشيوخ تدعى عليهم والله فى صلاةو الجمعة
يا ضيعوا عليكى الأجازة الرمضانية
معلش

حزيــــــــــــــــــن said...

ربنا يفك اسر المأسورين

ربنا معاك يامصر

مها
عايز اقولك على حاجه

سوف اقوم بعمل حمله على المدونات عن العفه ارجو ان تشاركى فيها معنا باسلوبك الخاص

والحمله دى لسببين
الاول
ردا على حملة بعض المثليين للتفاعل على المدونات لغير المثلين والهجوم عيهم ودعوتهم الى الاعتراف بالمثليه واتهام الله عز وجل بانه خلقهم هكذا وان المثليه امر طبيعى

السبب الثانى
استغلال حالة الايمانيات العاليه فى رمضان لدفع الناس الى الشعو بفضائل العفه

طبعا بالحسنى والموعظة الحسنه

ارجوك حضرى تفاعلك وخواطرك عن العفه وجهزيها لحين انطلاق الحمله بعد يومين وساهمى فى نشرها جزاك الله خيرا

سكوت هنصوت said...

مفيد....

كلنا في انتظار الفجر..عله يطهر اعيننا من قذارات الظلام

مريم بنت عمران

فكرتيني بفيروز...وغناوي فيروز

بضم صوتي لصوتك...اني انا كمان مش هقفل بقي غير لما نشوفلنا حل في الأزمة دي

منذر

و يصوموا ليه..دول شيوخ

اطهار...مش محتاجين الصوم

عندهم صك غفران ...و بعدين احنا بنصوم عشان مستنيين الجنة..هما عملوا جنتهم على الأرض..عملوها بنار جحيمنا

يبقى احنا نصوم اه...هما يصوموا لأ

=============

حزين

انا مستنية حملة العفة من ساعتها

بس ما حدش قالي انطلقي

هو ايه الي حصل

؟؟؟؟